المعاصي هي حجابنا عن لقاء الإمام الغائب (عج)

أين ذهب أولئك الأشخاص الذين كانت لهم علاقة مع صاحب الزمان (عج)؟ نحن الذين جعلنا أنفسنا عاجزين حينما قطعنا علاقتنا مع إمام الزمان (عج)، وصرنا كالمعاديم الذين لا يملكون شيئاً، فهل كان أولئك أفقر منّا؟! إذا قلتم: إنّنا لا نستطيع الوصول إلى إمام الزمان (عج)! فجوابكم هو: لماذا لا تلتزمون بإتيان الواجبات والإنتهاء عن المحرّمات، وهو يكتفي منّا بذلك؛ لأنّ: «أورع الناس من تورّع عن المحرّمات». فترك الواجبات وارتكاب المحرّمات هو الحجاب الذي يمنعنا من لقاء إمام الزمان (عج). إذا كنّا نعلم بأنّنا في محضر «عين الله الناظرة»، فهل [سنجرؤ] ويكون لنا وجه في الاستئذان لزيارة الإمام الغائب (عج) مع كوننا نخالف طلباته الواضحة، فنترك الصلاة والصيام [مثلاً] أو تغتاب ونؤذي؟ فهل نريد منه أن يقول لنا: أبحت لكم المحرّمات وأسقطت عنكم الواجبات؟! ومقصودي ماذا سيكون لو احتفظنا بعلاقتنا مع إمام الزمان (عج) بواسطة عبوديتنا لله عز وجل؟ لا يدعنا الآخرون وإن كنّا نحن مقصّرين أيضاً، ولا نريد حفظ العلاقة معه (عج)، وإلا لو شئنا فبمقدور كل منا أن يحقق ارتباطاً به وطمأنينة في العلاقة معه ويأتي يوم نتوب فيه ونكون تابعين للإمام، وتكون عاقبتنا على خير.

الفیدیوهات

وداع الحبيب ...

مشاهد لتشييع منقطع النظير لسماحة الشيخ البهجة (البالغ مناه)

وداع الحبيب ...

في حضرة الحبيب

مشاهد قدسيّة لزيارة سماحة آية الله العظمى الشيخ البهجة (قدّس سرّه)

في حضرة الحبيب

الا يا أهل العالم ...

نداء الامام الحجة (عج) عند ظهوره

الا يا أهل العالم ...

وظيفة المؤمنين

توصية للمؤمنين في فترة غيبة الكبرى

وظيفة المؤمنين

إحياء ذكرى شهادة السيدة الزهراء (سلام الله عليها)

مجلس عزاء بحضور سماحة آية الله الشيخ البهجة (البالغ مناه)

إحياء ذكرى شهادة السيدة الزهراء (سلام الله عليها)

جديد الموقع

كرامة لا تعدلها كرامة

بمناسبة عيد الغدير الأغر

الفاضل العامي

بمناسبة ذكرى عيد الغدير الأغرّ

الزيارة الجامعة الكبيرة

بمناسبة ولادة الإمام الهادي (عليه السلام)

لو علم الناس مقامه لزحفوا إليه!

نفي الشائعة المتداولة

نور على نور

أسعد الله أيامكم

قتيل العلم و الفضل

بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الجواد (ع)

زيارتها تعادل الجنة

بمناسبة ولادة السيدة فاطمة المعصومة (ع)